القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

قصص زنا محارم يلعب بنهودي ثم يرضعها و يضع زبه و ينيكني من صدري

قصص زنا محارم يلعب بنهودي ثم يرضعها و يضع زبه و ينيكني من صدري

ما اجمل السكس و حبيبي يلعب بنهودي و يتحسسها بحرارة و هو يلهث من شدة الشهوة و انا امراة اربعينية املك صدر نار كبير و متماسك و جميل … و حبيبي يحب الصدر الابيض و الحلمات الوردية  و الهالة الكبيرة و اكثر من مرة مارسنا الجنس كان يكتفي برضع صدري و اللعب به من دون ان يدخل زبه في كسي لانه يسخن و يقذف حليبه احيانا بالمداعبات من شدة حلاوة نهودي و لذتهما .. في هذه النيكة الساخنة كنت معه و انا ارتدي فستان ساخن جدا يكشف جزء كبير جدا من صدري و بياضه المثير جعلت حبيبي يجن و هو ينظر الى صدري بمحنة كبيرة و انا اميل اليه حتى يراه اكثر ..

ثم تركته يلعب بنهودي و يحركها و يعجن و انا اضحك له و لكن قلبي كان ينبض بقوة كبيرة من شدة الشهوة ثم اخرجت له صدري الذي هيجه و افقده صوابه حتى وجدته يلس و يرضع بنهم كبير و حلمتي كاد يمزقها و هو يشطفها بشفتيه بقوة كبيرة . ثم بسرعة كبيرة اخرج زبه و كان زب كبير جدا و هو يريد ان يحشره بين بزازي الكبيرة التي فتنته و فعلا لما وضع زبه في نهودي كان الامر مسليا و ساخنا جدا … و بقي ينيكني من الصدر للحظات كانت جميلة و حرارة الزب كانت ممتعة جدا ثم عاد مرة اخرى يلعب بنهودي و يحركها و انا اوحوح و اريد الزب في كسي الى ان سخن و بدا ينيكني من كسي

Incest stories

و لما وضع الزب في كسي كان ما زال يلعب بنهودي و يرضعها و هو يحاول ادخال زبه في كسي و ادخله و هو ساخن جدا و لذيذ جعلني اغلي و اذوب بسرعة و بدا يرفعه و ينزله و يحرك الزب بقوة في كسي و انا اوحوح اه اه اح اح اه اه .  ثم اشبعني بالمص و صدري يحب المداعبة فانا املك صدر كبير و لذيذ و احب اللحس و حلماتي وقفت بقوة كبيرة امام محنة الشهوة و حلاوتها الكبيرة و هو ينيكني في الكس بذلك الزب الغليظ الكبير و يلعب بنهودي الجميلة التي فتنته و اخدت عقله حتى تركته يهذي من شدة الشهوة و هو ما زال يمص و يلعق بلا توقف و الزب في الكس الى الامام و الخلف لا يتوقف

و احسست برعشة جميلة و حارة جدا في كسي و في كل جسمي حين اخرج زبه و وضعه على نهودي يقذف حليبه و كان منظر الزب مثير جدا حين كان يكب حليبه بتلك الطلقات الحارة التي تخرج متقطعة على صدري و فوق هالاتي و حلماتي … ثم رايت حبيبي يذبل بعدما اخرج المحنة و افرغ الزب الشهوة و زبه بذا يرتخي و كان المنظر مثير جدا و رغم ذلك بقي يلعب بنهودي و يلمسها و لم يشبع منها حتى اخفيت بزازي و ذهبت لاستحم

تعليقات

https://www.videosprofitnetwork.com/watch.xml?key=e40a7c6eb82960f53f9a1548d1e3661a